تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » مكاتب ترجمة بالامارات » مكتب ترجمة قانونية في العين

مكتب ترجمة قانونية في العين

    شركة ترجمة قانونية في العين

    من القدم وحتى وقتنا الحالي تعتبر الترجمة من أهم المجالات التي تسعى الدول للاعتماد عليها في كافة المجالات حيث يمكن الاستفادة من الترجمة في المجال العلمي , السياسي, الاقتصادي والاجتماعي وغيرها من المجالات المختلفة, اعتمد العلماء والباحثين على ترجمة الكتب القديمة لتحصيل العلم والمعرفة من الشعوب القديمة وهذا أدي إلى النهضة الكبيرة للدول.

    تتعدد أنواع الترجمة حسب المجال المجال الذي يتم استخدام الترجمة بها وتشمل ترجمة علمية, مالية, قانونية وأدبية, نظرا لمعرفتنا بأهمية الترجمة في حياتنا اليومية يقدم مكتب ترجمة قانونية في العين خدمة ترجمة قانونية لمختلف الوثائق القانونية حيث تتميز بأن الترجمة المقدمة من خلال المكتب معتمدة من خلال الجهات الحكومية وغير الحكومية.

    ما هي الترجمة القانونية

    تعتبر الترجمة القانونية هي نوع من أنواع الترجمة حيث تعتمد على ترجمة لغة المصدر إلى لغة أخرى ولكن يجب مراعاة أن اللغتين لديهم نوعين مختلفين من الترجمة وهو ما يتطلب من المترجم أن يكون لديه المعرفة الكافية بالمصطلحات والمفاهيم القانونية المعقدة بالإضافة إلى معرفة القواعد اللغوية والمعاني المختلفة للغتين المصدر و اللغة المراد الترجمة إليها.

    نظرا للتغير المستمر في القوانين والتشريعات الخاصة بالدولتين على مدار العام ينبغي على المترجم أن يمتلك القدرة على التجديد والمتابعة المستمرة للقوانين المختلفة في كافة المجالات القانونية.

    ما هي صفات المترجم القانوني

    نظرا لأن مجال الترجمة القانونية من المجالات التي تتطلب الدقة العالية عند الترجمة حيث تتمثل هذا النوع في ترجمة الوثائق وهو مجال إذا حدث فيه خطأ لغوي أو قانوني يمكن أن يتسبب بضرر بالغ للأطراف المعنية لذلك ينبغي على المترجم في مكتب الترجمة المعتمدة أن يتحلى ببعض الصفات منها:

    1.   الدقة العالية من الصفات التي يجب أن يتحلى بها المترجم عند تحويل اللغة المصدر إلى لغة أخرى حتى يتجنب الوقوع في الأخطاء.
    2.   يجب أن تتوافر لدى المترجم المعرفة الكاملة للمصطلحات والمفاهيم القانونية المعقدة في كافة المجالات القانونية حتى تتم الترجمة بدقة عالية دون ارتكاب أي خطأ قانوني عند تحويل اللغة المصدر إلى اللغة المراد ترجمتها.
    3.   يجب أن يتوافر عند المترجم عنصر التجديد المستمر ومواكبة التغيرات في القوانين التي تصدرها الدول نظرا لأن القوانين والتشريعات تتغير باستمرار ويضاف قوانين جديدة.
    4.   ينبغي على المترجم أن يكون ملم بكافة المفاهيم والمفردات والقواعد اللغوية للغتين اللغة المصدر واللغة المراد الترجمة إليها.
    5.   عند ترجمة الوثائق القانونية ينبغي على المترجم أن يقوم بترجمتها كاملة بدون إحداث أي تغيير لغوي أو قانوني.
    6.   تعتبر الخبرة في مجال الترجمة القانونية من  أهم الصفات التي يجب أن يتمتع بها المترجم القانوني حيث تمنح القدرة على منع الوقوع في الأخطاء اللغوية والقانونية كما يعطيه القدرة على أداء العمل بدقة عالية.
    7.   يجب أن يمتلك المترجم القدرة على القيام بالعمل في الأوقات المحددة كما لابد أن يمتلك صفة الأمانة في العمل والمحافظة على بيانات العملاء.
    8.   ينبغي أن يكون قادر علي التعامل مع العملاء عند بعد إذا تطلب الأمر.

    أهمية الترجمة القانونية

    نظرا للحاجة الكبيرة لمجال الترجمة في الوقت الحالي حيث تعتبر الجسر الأساسي لتواصل الشعوب مع بعضها البعض مما يعطي للشعوب القدرة علي الاستفادة من الثقافات والعادات والتقاليد المختلفة, تعتبر الهدف من الترجمة القانونية  على الصعيد الدولي هو ترجمة اللغة المصدر إلى لغة أخرى تختلف كلاهما في القوانين والمعاملات الدولية مما يسمح للدول بالتبادل الاقتصادي مع الدول الأخرى وهو ما يفتح باب الاستثمارات والتنمية الاقتصادية مما ينشط من حركة التجارة بين الدول, كما تساهم الترجمة القانونية بإتاحة التفاوض بين الدول وبعضها البعض في القضايا التي تشغل العالم .

    أما إذا تحدثنا عن أهمية الترجمة في العين على الصعيد الشخصي نجد أنها من العناصر الهامة التي يحتاج لها المواطن لإجراء معاملات قانونية حيث يمكن استخدام الترجمة القانونية إذا أردت الحصول على تأشيرات سفر من إحدى السفارات لإتمام المعاملات المطلوبة, يمكن أيضا استخدامها في ترجمة وثائق الجواز والطلاق والحصول علي شهادات ميلاد , يمكن أيضا استخدام الترجمة القانونية في الدعاوى القضائية التي تقدم للمحاكم لحل النزاع بين طرفين معنيين, كما يمكن استخدامها في العقود القانونية بين الشركات .

    أنواع الترجمة القانونية

    تختلف أنواع الترجمة حسب الغرض منها ولكن تتفق في أن جميعها يتطلب الدقة والمهارة والخبرة العالية حتى تتجنب الوقوع في الأخطاء الإملائية و القانونية واللغوية وتنقسم إلي:

    1. ترجمة الدساتير والقوانين الدولية والتي تتطلب دقة عالية عند ترجمتها.
    2. ترجمة القوانين المحلية مما تتطلب معرفة كافية بكافة القوانين للبلدين اللغة المصدر واللغة المراد الترجمة إليها.
    3. ترجمة العقود القانونية وهي من أكثر الأنواع استخداما نظرا لأنها تتم أثناء المعاملات التجارية.
    4. ترجمة المستندات الشخصية الرسمية مثل تقديم التأشيرات في السفارات والقنصليات مما يتطلب من المترجم القيام بالدقة حتى لا تتعرض المستندات للرفض من قبل الجهات الحكومية مما يتسبب في خسارة للعميل.
    5. ترجمة المؤلفات القانونية التي يعتمد عليها الباحثون والمتخصصون في المجال القانوني من أجل ترجمة الكتب والمستندات القانونية كما تتطلب دقة بالغة حتى لا تفقد المستندات والكتب المعنى الصحيح للمصطلحات القانونية.
    6. ترجمة دعاوى القضائية والتي تتم في المحاكم التابعة للدولة بين طرفين معنيين حيث تتطلب الدقة أثناء ترجمة اللغة المصدر إلى لغة أخرى كما ينبغي أن تتوافر المعرفة الكافية بالمصطلحات القانونية.

    خدمات مكتب ترجمة قانونية في العين

    يقدم مكتب ترجمة قانونية في العين أفضل الخدمات الترجمة للعملاء نظرا لأننا ندرك مدى أهمية الترجمة القانونية حيث يتم استخدامها في ترجمة جميع المعاملات القانونية من عقود ومستندات سواء على المستوى الشخصي أو على المستوى الدولي. يتميز مكتب الترجمة القانونية في العين بأنه أحد مكاتب الترجمة المعتمدة التي تضم مجموعة متميزة من المترجمين يمتلكون جميع الصفات التي يجب توافرها في المترجم القانوني من الدقة العالية, الخبرة, الالتزام بالمواعيد, الأمانة, السرية التامة وفهم المصطلحات القانونية.

    كما تقدم فريق من خدمة العملاء يمتازون بالرد السريع على أي استفسار خاص بالخدمات التي نقدمها للعملاء حيث يمكن التواصل من خلال الهاتف أو الحضور لمقر المكتب أو من خلال وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالمكتب, كما يتميز أسعارنا بأنها في متناول الجميع ومميزة, يمكن للعميل التأكد من اعتمادية المكتب الخاص بنا من خلال ختم المكتب وختم الترجمة بالإضافة إلى تاريخ الترجمة الذي يتم إرفاقه مع الترجمة.

     

     

     

     

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    Call Now Button